توقيع اتفاقية إنشاء كرسي الإيسيسكو للغة العربية في خدمة الحوار والتعايش بالجامعة الإسلامية الروسية

توقيع اتفاقية إنشاء كرسي الإيسيسكو للغة العربية في خدمة الحوار والتعايش بالجامعة الإسلامية الروسية

وقعت منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، والنظارة الدينية المركزية لمسلمي روسيا، بجمهورية باشكورتستان، اتفاقية إنشاء كرسي الإيسيسكو للغة العربية في خدمة الحوار والتعايش الذي ستحتضنه الجامعة الإسلامية الروسية التابعة للنظارة الدينية المركزية لمسلمي روسيا، بهدف تعزيز مكانة اللغة العربية بين اللغات الأخرى في الجامعة الإسلامية الروسية في أوفا وسائر جامعات روسيا الاتحادية ودول آسيا الوسطى.

وقع الاتفاقية كل من الدكتور سالم بن محمد المالك، المدير العام لمنظمة الإيسيسكو، وفضيلة شيخ الإسلام طلعت صفا تاج الدين، رئيس النظارة الدينية المركزية لمسلمي روسيا.

ويهدف الكرسي، الذي يندرج في إطار برنامج التعاون بين الإيسيسكو ومؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز لدعم “مشروع تعليم اللغة العربية في الدول الناطقة بلغات أخرى”، إلى تعميق البحث العلمي والتربوي في قضايا اللغة العربية للناطقين بغيرها في الجامعة الإسلامية الروسية في أوفا، وفي عموم مؤسسات التربية والتعليم والبحث العلمي في روسيا الاتحادية ودول آسيا الوسطى، وتطوير مناهج تعليم اللغة العربية في إطار الخصوصيات المحلية بالمنطقة، وإغناء الدراسات اللغوية التقابلية بين اللغة العربية واللغات الأم للطلاب، وإبراز التراث الأدبي والعلمي والثقافي المكتوب بلغات الشعوب المسلمة المدوَّنة بالحرف العربي في روسيا الاتحادية ودول آسيا الوسطى، والتعريف بوسطية الإسلام وعطاءاته الحضارية وقيمه الإنسانية السمحة.

ويأتي إنشاء هذا الكرسي في إطار رؤية الإيسيسكو الداعية إلى استثمار الكراسي الجامعية المتخصِّصة في مجال اللغة العربية للناطقين بغيرها لتعزيز أدوار الجامعات في تعميق البحث اللساني التطبيقي ودعم التميّز والابتكار وتنويع مصادر المعرفة، حتى تقود الجامعات الجهود الوطنية لتطوير التعليم العربي وتوفر حاضنة أكاديمية له تعزز روح الابتكار والمبادرة والتطوير.

Tags: No tags

Comments are closed.