توقيع اتفاقية إنشاء كرسي الإيسيسكو لتطوير التعليم العربي بجامعة الجنرال لانسانا كونتي الغينية

توقيع اتفاقية إنشاء كرسي الإيسيسكو لتطوير التعليم العربي بجامعة الجنرال لانسانا كونتي الغينية

وقعت منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، وجامعة الجنرال لانسانا كونتي، بجمهورية غينيا، اتفاقية إنشاء كرسي البحث والتجديد البيداغوجي لتطوير التعليم العربي بالجامعة في كوناكري.

وقع الاتفاقية اليوم الخميس (13 أكتوبر 2022) بقاعة مشكاة العربية في مقر الإيسيسكو، الدكتور عبد الإله بنعرفة، نائب المدير العام للإيسيسكو، بحضور عدد من المديرين والخبراء في المنظمة. وعبر تقنية الاتصال المرئي وقعها عن جامعة الجنرال لانسانا كونتي البروفيسور منغا كيتا، رئيس الجامعة.

ويهدف الكرسي، الذي يندرج في إطار برنامج التعاون بين الإيسيسكو ومؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز لدعم “مشروع تعليم اللغة العربية في الدول الناطقة بلغات أخرى”، إلى تعميق البحث العلمي والتربوي في قضايا اللغة العربية للناطقين بغيرها في جامعة الجنرال لانسانا كونتي، وفي عموم مؤسسات التربية والتعليم والبحث العلمي في غينيا، وتجويد مناهج ووسائل تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها في غينيا مع مراعاة الخصوصيات المحلية، وتعزيز مكانة اللغة العربية بين اللغات الأجنبية المدروسة في الجامعة وسائر الجامعات الغينية.

وفي كلمة الإيسيسكو خلال حفل التوقيع، أكد الدكتور عبد الإله بنعرفة أن إنشاء هذا الكرسي يندرج في إطار رؤية الإيسيسكو الجديدة الداعية إلى الاستثمار الأمثل للفرص التي تتيحها الكراسي الجامعية المتخصصة في مجال اللغة العربية للناطقين بغيرها، لتعزيز أدوار الجامعات في تعميق البحث العلمي والتربوي والبحث اللساني التطبيقي، وتمتين أواصر الشراكة والتعاون مع غينيا في المجال الأكاديمي والتربوي وتعزيز مكانة التعليم الثنائي في غينيا، وترسيخ قيم الاستدامة والجودة في عمل المنظمة لفائدة الدول الأعضاء.

ومن جانبه عبر البروفيسور منغا كيتا عن سعادته الغامرة بإنشاء هذا الكرسي الذي ينضاف إلى كرسيين جامعيين آخرين بجامعة الجنرال لانسانا كونتي، ويستجيب لحاجة غينيا إلى تطوير التعليم العربي، خاصة أن اللغة العربية تدرس في جميع المراحل في نظام التعليم الغيني، وعبر في ختام كلمته عن امتنانه لمنظمة الإيسيسكو على المجهودات التي تقوم بها لدعم التعليم العربي في الدول الناطقة بلغات أخرى.

Tags: No tags

Comments are closed.